مشاركة البيانات مع فايسبوك..تحديث واتساب 2021 يغضب مستعملي التطبيق

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

مشاركة البيانات مع فايسبوك..تحديث واتساب 2021 يغضب مستعملي التطبيق

تحديث واتساب 2021
تحديث واتساب 2021

لاشك أنك لاحظت عبارة “من فايسبوك” أسفل شاشة هاتفك عندما تقوم بالدخول الى تطبيق واتساب للتواصل الفوري. تلك العبارة كانت موجودة في تطبيق واتساب منذ سنوات، بعدما اشترته شركة “فيسبوك” لكن هذه الجملة اتضحت كثيرا بعد تحديث واتساب 2021.

ونقلت بعض المواقع المتخصصة في المجال التكنولوجي معطيات مهمة بخصوص تحديث واتساب 2021 وكشفت أن تطبيق التواصل الفوري “واتساب” قد أجرى تحديثا تجريبيا على سياسة الخصوصية، والتي سيجبر جميع المستخدمين دون استثناء على مشاركة قدر كبير من بياناتهم الشخصية مع فيسبوك.

هذا ويتم إشعار مستخدمي واتساب حاليا بهذا التغيير الجديد الذي طرأ على التطبيق، كما يطلب منهم قبول هذه السياسة الجديدة، التي ستخدل حيز التنفيذ في 8 فبراير المقبل.

ومن المؤكد أن بعد التاريخ المذكور اعلاه، لن تتمكن من استخدام تطبيق واتساب قبل قبول التحديث الجديد وإلا لن تتمكن من استعماله بشكل نهائي.

ويذكر أن هذا التحديث أثار غضب مستعملي واتساب بسبب المعلومات التي ستطلب من المستخدم: رقم هاتفك ومعلومات عن جهاز الهاتف المحمول وعنوان بروتوكول الإنترنت الخاص بك وغيرها من المعلومات الاخرى.

واعتبر عدد من المتخصصين هذه الخطوة كونها انقلاب في موقف شركة فيسبوك، الذي استحوذ على تطبيق التواصل الفوري سنة 2014 وذلك مقاب 19 مليار دولار.

ويشار أن عملاق مواقع التواصل الاجتماعي قد تعهد في ما وقت سابق أن تظل بيانات مستخدمي تطبيق “واتساب” منفصلة عن بيانات الشركة الأم.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً